الشخصية الروسية – بقلم المهندس علي عبد المحسن الجشي

الثقافة الروسية عريقة وقوية ومتعمقة في التاريخ وغنية بالتقاليد المثيرة والفنون المؤثرة، خاصة عندما يتعلق الأمر بالأدب والفلسفة والموسيقى الكلاسيكية والباليه والعمارة والرسم والسينما والرسوم المتحركة.

بدأت الثقافة الروسية في الظهور مع أول إمارة روسية في “أو موسكوفي” وبالروسية (Московия)، أو دوقية موسكو (بالروسية: Великое Княжество Московское) وكانت كيانًا سياسيًّا روسيًّا في العصور الوسطى متمركزًا حول موسكو بين 1340 و 1547م.

لاحقًا، نمت الثقافة الروسية بشكل كبير بتشجيع القيصر بطرس الأكبر والملكة كاترينا. وبطرس الأكبر أو بيتر العظيم أو بيتر الأول أو بيتر ألكسييفيتش رومانوف هو قيصر روسيا الخامس، ولد في 9 يونيو 1672م وحكم روسيا من عام 1682 حتى وفاته عام 1725.

نوع الشخصية الروسية

من الممكن فهم الشخصية الروسية بتصنيف “آي إس تي بي-آي إن إف بي” (“ISTP-INFP”). يعتبر تصنيف ال “آي إس تي بي” (“ISTP”) واحد من 16 نوعًا من الشخصيات العالمية التي تم تحديدها بواسطة مؤشر (MBTI) ويعني حرفيًا مؤشر مايرز بريجز النوعي (Myers Briggs’ Type Indicator).

مؤشر مايرز بريجز النوعي – المصدر: areomagazine.com

وال “آي إس تي بي” (“ISTP”) هو اختصار لأربع سمات شخصية هي: الانطوائية والحساسة والمفكرة والمدركة:

الانطوائية (introverted): الانطوائيون هم الأشخاص الذين يتمتعون بصفات من نوع الشخصية المعروفة باسم الانطوائية، مما يعني أنهم يشعرون براحة أكبر في التركيز على تفكيرهم وأفكارهم الداخلية، بدلاً من التركيز على ما يحدث خارجيًا. إنهم يستمتعون بقضاء الوقت مع شخص واحد أو شخصين فقط، بدلاً من مجموعات كبيرة من الناس.

الحساسة (sensing): يهتم الحساسون بانطباعاتهم الفورية عن “البيانات الأولية” التي يمكنهم رؤيتها وسماعها ولمسها. إنهم يخلقون معنى من المعلومات الملموسة ويعتمدون بشكل كبير على التجارب السابقة لتوجيه سلوكهم المستقبلي. الأشخاص الذين لديهم هذا التفضيل عمليون ونشطون.

المفكرة (thinking) يستمتع المفكرون باكتشاف المعلومات الكامنة وراء مفهومها وقد يعرفون القليل أو الكثير عن كل شيء تقريبًا. إنهم يعتمدون على منطقهم، ووقت التفكير، والتحقيق في الحقائق لاتخاذ القرارات. يتم تحفيز المفكرين من خلال المساعي التي تزيد من المعرفة والكفاءة.

المدركة (perceiving): يعتبر المدركون مفكرون عشوائيون يفضلون إبقاء خياراتهم مفتوحة، وهم يبدعون مع ما هو غير متوقع ومنفتحون على التغيير، وتلقائيون وغالبًا ما يعملون بتوافق بين عدة مشاريع في وقت واحد، وهم يستمتعون ببدء المهمة أفضل من الانتهاء منها. وغالبًا ما تكون المواعيد النهائية بالنسبة لهم مجرد اقتراحات.

مصدر الصورة: brightwork.com

فالأشخاص من نوع شخصية “آي إس تي بي” (“ISTP”) يعطون أنفسهم الوقت الكافي للتفكير بمفردهم والاستقلالية الشديدة ومن صفاتهم الظاهرة المميزة الانطوائية، والاستشعار، والتفكير، والإدراك. وعلينا أن نتذكر أن الانبساطية والانطوائية لا علاقة لها بالتواصل الاجتماعي أو الثقة الاجتماعية، فالأمر كله يتعلق بمكامن الحصول على الطاقة اللازمة لتسيير أمور الحياة.

يناقش مؤشر أم بي تي أي (MBTI) تفضيل الأفراد لنمط تفاعلهم وسلوكهم وليس قدراتهم، وهذا فارق مهم. كل شخص لديه القدرة على استخدام جميع الأنماط، ولكن يكون لديه أسلوب مفضل يستخدمه في معظم الأوقات. وعلى هذا الأساس يستخدم مؤشر أم بي تي أي (MBTI) للمساعدة في فهم طريقة التواصل المفضلة الخاصة بالشعوب وكيفية تفاعلهم مع الآخرين. إدراك وفهم ال “أم بي تي أي” يساعدنا في تكييف نهجنا الشخصي حين التعامل مع الشعوب الأخرى في المواقف المختلفة.  وضمن هذا الإطار يمكن تمييز الشخصية الروسية بثلاث سِمات:

السمة الأولى تتعلق بالحدس والإحساس، فهذه الشخصية حساسة للغاية وبديهية، ونتيجة لذلك، تكون قادرة على إدراك الموقف بشكل أفضل وأكثر دقة من الأنواع الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، تكون لهذه الشخصية قدرة قوية على إيجاد طريقها فيما يتعلق بالبيئة المحيطة بها، وهي جيدة جدًا في ملاحظة أصغر التفاصيل. هذه الشخصية جيدة أيضًا في التواصل والتعبير عن نفسها، ويأتي امتيازها في هذا الإطار بسبب قوة حدسها واتساع إحساسها.

السمة الثانية هي الإحساس والإدراك، وهذا يعني أنهم بارعون جدًا في استشعار مشاعر الناس. يمكنهم بسهولة التمييز بين مزاج الناس ومشاعرهم، مما يجعلهم متميزين للغاية في التواصل مع الآخرين. كما أنهم جيدون جدًا في تحديد دوافع الآخرين، مما يجعلهم بارعين في عملهم.

السمة الثالثة هي الاستشعار والإدراك، مما يعني أنهم بارعون جدًا في استشعار الأشياء من حولهم. تساهم هذه السمة في حقيقة أنهم يجيدون معرفة طريقهم في المكان الذي يعملون فيه وحوله، لأنهم يستطيعون بسهولة إدراك المناطق المحيطة بهم وأبعادها.

شاهد لقطات من مدينة “موسكو” عاصمة روسيا الإتحادية بعدسة “هند الدرويش”:

عند سفرك الى روسيا ستدرك من أول وهلة إنك تتعامل مع شعب ذي رقي حضاري قد يكون مختلف عن الشعوب الأخرى التي تعرفت عليها، وستلاحظ أنه شعب يتميز بالعديد من الصفات، فهو:

  • مهذب في تعاملاته، لطيف وودود ويحترم الآخرين بتواضع ولا يتجهم.
  • دقيق في تثبته للأمور وشديد الإنتباه للتفاصيل.
  • حازم في لين. يؤدي ما يتطلبه العمل لكنه يشعرك بتقديره واحترامه ولمن يتعامل معه.
  • متأني. تشعر أن ليس هناك ما يجعلهم يستعجلون فالأولوية لجودة العمل والإنتاج.
  • يتعاملون مع بعضهم بالإشارة أكثر من الكلام. فإذا أراد مسؤول بهو الفندق مثلًا من أحد العمال مساعدة أحد ضيوف الفندق بحمل متاعه يومئ اليه بيده أو يرمقه بعينه فيفهم الإشارة ويؤدي العمل المطلوب دون كلام.
  • لا يرفعون أصواتهم. في المطار عندما أراد أحد موظفي كاونتر التذاكر آلة من زميله حاول ان يلفت انتباهه بالإشارة وصوت منخفض ولما لم يستطع لفت نظر زميله، قام من مكانه الى حيث كاونتر زميله لأخذ حاجته.
  • وجبات الطعام صحية ومعتدلة ولا يوجد الكثير من الأكلات السريعة السيئة.
  • يحافظون على الطعام. هدر الطعام عندهم عيب وممقوت وكذلك بقية المستلزمات الأساسية كالملابس.
  • الشعب نظيف والبلاد نظيفة فلا تجد أثر للقمامة ولا حتى قصاصات ورق في الشوارع.
  • يحب الفخامة. بشكل عام يرتدي الرجال الروس الملابس الرسمية حتى في الأندية الليلية، وتفضل النساء الملابس المثيرة والملفتة للنظر. وغالبا ما يحب الرجال الألوان الغامقة بينما تحب النساء الألوان الفاتحة واللون الأبيض. كما أنهم يركبون السيارات الفارهة كالرولز رويس والمرسيدس، والملاحظ أن جميع السيارات حديثة وبحالة ممتازة وذات ألوان بسيطة وجميلة.
  • تواقون للمساعدة. رغم صعوبة التواصل بسبب عدم معرفة اللغة الاّ أنهم يبدلون جهودهم في المساعدة.
  • صبورون عند التعامل في الشراء أو تقديم الخدمة ويعملون ما بوسعهم لإرضاء من يتعاملون معه دون تبرم.
  • ابتسامتهم خجولة. حين التعامل معهم تلاحظ ابتسامة خجولة ويشعرونك باستيعابهم لك ومحاولة مساعدتك دون أن ينقصوا من حقهم شيء. مثلًا لو ذهبت الى أحد المحلات لشراء حاجة ولم يكن عندك المبلغ الكافي فهم يساعدونك في الحصول على البديل المناسب بسعر أقل ويعطونك نسبة التخفيض التي في صلاحيتهم أو النسبة التي يمكنك الحصول عليها بطريقة ما، لكنهم لا يتنازلون عن روبل واحد من القيمة المطلوبة.
  • في وجوههم صرامة ولذلك يُنصح بعدم الحكم على الشخصية الروسية بالنظر لأن في وجوههم قسوة لا تعكس في الغالب طيبة قلوبهم. الروس ليسوا معتادين على الابتسام بدون سبب، ويميلون الى إخفاء حالتهم النفسية ومزاجهم في الأماكن العامة، حيث يميلون إلى الحفاظ على تعابير الوجه الذي يركز على أمر ما.
  • يهتم الروس بالعائلة والأطفال اهتمام منقطع النظير ولا تكاد تكون في مكان الاّ وترى زوج من العرسان.
  • تشتهر روسيا بجمال نسائها وأمام هذا الجمال عليك أن تكون مهذبا، فالرجل يتخلى عن مقعده للمرأة في النقل العام، ولا يغلق الباب بسرعه كبيرة بالقرب من إمرأة، ويقدم يد المساعدة للمرأة عند الخروج من السيارة، فهم يعتبرون كل ذلك شهامة واحترام للمرأة.
  • يمكن القول إن الشعب الروسي شعب أمين ومسالم ، يبدو ذلك واضحًا من ظواهر الحياة في الليل والنهار وهذا لا ينفي وجود احترازات أمنية واضحة ومكثفة للحفاظ على الأمن.
  • يهتم الروس بمصالحهم الوطنية ويعتزون بتاريخهم وتراثهم وتقاليدهم ويفتخرون بإنجازاتهم كحماية وطنهم والتضحية من أجلها وارتقائهم المتميز في العلوم المختلفة. وهم يهتمون اهتمام بالغ بالعلوم، والتعليم، والشباب، والرياضة، والسياحة.
  • يهتم الروس بالعلاقات مع الشعوب الأخرى وتوطيدها ويميلون لتقدير واحترام الآخرين على أساس عادل ومتبادل ومنفتح وغير تمييزي والسعي لحماية القيم الروحية والأخلاقية الروسية التقليدية.
  • يتفهم الروس ويحترمون تنوع التراث التاريخي والثقافي للشعب في روسيا الإتحادية حيث تتنوع الأصول العرقية.
  • لا تجد أثر ظاهر للفقر في البلد وليس هناك ظاهرة للمشردين أو أناس بلا مأوى.
  • الشعب الروسي شعب في مجمله شعب متدين رغم سنوات التغريب عن الدين.

نوع الشخصية الأكثر شيوعًا في روسيا مقارنة بالعالم:

السمة روسيا العالم
منفتحة  46.10% 50.03%
ملاحظة  44.19% 45.04%
حساسة 48.48% 54.49%
مدركة 52.48% 51.23%

المصادر:

  1. https://www.google.com/search?q=what+is+istp&rlz=1C1GCEA_enSA862SA862&oq=what+is+ISTP&aqs=chrome.0.0i512l10.20911j1j4&sourceid=chrome&ie=UTF-8
  2. https://www.imperial.ac.uk/media/imperial-college/administration-and-support-services/staff-development/public/impex/MBTI.pdf
  3. https://almalomat.com/182835/%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A
  4. https://www.indeed.com/career-advice/career-development/judging-vs-perceiving#:~:text=Perceiving%20personality%20types%2C%20or%20Ps,preference%20are%20adaptable%20and%20nonjudgmental.
  5. https://personalitylingo.com/thinker-personality/#:~:text=Thinkers%20enjoy%20discovering%20the%20information,that%20increase%20knowledge%20and%20competence

3 تعليقات

  1. مقال ممتع و رائع.شكراً على المعلومات والملاحظات الدقيقه

  2. أستاذ علي بارك الله جهودك وأدام زخر قلمك
    محبتي واحترامي
    ريم سلمان

  3. مقال غني ودقيق ووافي، شكرا لك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.