كم كنت ستحصل لو استثمرت ١،٠٠٠ دولار فقط في شركة أبل قبل عقد من الزمن…؟ – ترجمة* عبدالله سلمان العوامي

Apple just announced its new iPhone 14—here’s how much you’d have if you invested $1,000 a decade ago
(بقلم: السيدة شايان ديفون – Cheyenne DeVon)
كشفت شركة آبل (Apple) اليوم الأربعاء النقاب عن قائمة من المنتجات الجديدة، بما في ذلك إصدارات جديدة للأيفون ١٤، بالإضافة الى إصدارات جديدة مثل ساعة أبل ومنتجات أخرى.

Chesnot | Getty Images News | Getty Images

ومع ذلك، فإن إطلاق هذه المنتجات الجديدة لم تفعل شيئًا يذكر لتحريك سعر سهم الشركة في الماضي، كما يقول محللو قطاع صناعة التقنية لشبكة سي ان بي سي (CNBC). وفي الوقت نفسه، ترتفع الأسهم عادةً بعد أن أعلنت شركة أبل (Apple) عن أرباح تجاوزت توقعات السوق.

عند افتتاح سوق الأسهم اليوم في ٧ سبتمبر ٢٠٢٢م، تم تداول أسهم شركة آبل (Apple) بسعر ١٥٤،٨٣ دولارًا أمريكيًا للسهم الواحد. يمثل هذا انخفاضًا طفيفًا من ١٥٧،٩٦ دولارًا أمريكيًا للسهم عند إغلاق التداول في الأول من سبتمبر ٢٠٢٢م.

إذا كنت قد استثمرت ١،٠٠٠ دولار في شركة أبل قبل عام، فسترى عائدا طفيفا على استثمارك ويكون لديك حوالي ١،٠٠٧ دولار اعتبارا من ٦ سبتمبر ٢٠٢٢م، وفقا لحسابات شبكة سي إن بي سي (CNBC).

وإذا كنت قد استثمرت ١،٠٠٠ دولار في شركة أبل (Apple) قبل خمس سنوات، فستبلغ قيمة استثمارك الآن حوالي ٣،٩١٦ دولارًا – ما يقرب من ثلاثة أضعاف القيمة، وفقًا لحسابات شبكة سي إن بي سي (CNBC).

وإذا كنت قد منحت استثمارك البالغ ١،٠٠٠ دولار عقدًا لتنمو، فسيكون لديك الآن حوالي ٦،٦٦٥ دولارًا – بزيادة تقارب ٥٤٠٪، وفقًا لحسابات شبكة سي إن بي سي، وهذه الزيادة الملحوظة قد تأثرت أيضًا في تقسيمات أسهم الشركة المختلفة على مر السنين.

بدأ تداول أسهم شركة أبل علنا في ١٢ ديسمبر ١٩٨٠م بسعر ٢٢ دولارا للسهم الواحد. إذا كنت قد استثمرت ١،٠٠٠ دولار في الشركة خلال أيامها الأولى، (ويعني قبل ٤٢ سنة)، فستكون قيمة استثمارك تبلغ ١،٦٣٥،٨٤٧ دولارا اعتبارا من يوم أمس ٦سبتمبر ٢٠٢٢م.

؛؛أصبحت شركة أبل (Apple) لفترة وجيزة أول شركة أمريكية تبلغ قيمتها ٣ تريليونات دولار في يناير ٢٠٢٢م. كانت شركة التكنولوجيا العملاقة أبل أيضًا أول شركة أمريكية يتم تداولها علنًا بقيمة ١ تريليون دولار وكذلك ٢ تريليون دولار في البورصة الامريكية؛؛

ومع ذلك، على الرغم من مكاسب شركة أبل، من المهم ملاحظة أنه لا يمكن استخدام الأداء السابق للشركة للتنبؤ بنجاحها المحتمل في المستقبل.

بالنظر إلى تقلبات سوق الأوراق المالية، يمكن أن يكون الاستثمار في أسهم شركة بعينها منفردة هي خطوة مالية محفوفة بالمخاطر.

بدلا من ذلك، تميل استراتيجية الاستثمار السلبية إلى أن تكون منطقية بالنسبة لمعظم المستثمرين. إذا كنت مهتما بالاستثمار في سوق الأسهم، فجرب صندوق المؤشرات التابع لمؤشر ستاندرد آند بورز ٥٠٠ (S&P 500)، والذي يتتبع أداء أسهم أفضل ٥٠٠ شركة أمريكية.

اعتبارا من يوم أمس ٦ سبتمبر ٢٠٢٢م، انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز ٥٠٠ (S&P 500) بنحو ١٤٪ مقارنة بما كان عليه قبل ١٢ شهرا. ومع ذلك، فقد نما المؤشر بنحو ٥٨٪ منذ عام ٢٠١٧م، وزاد بنحو ١٧٣٪ منذ عام ٢٠١٢م وتضخم بنحو ٢٩٢٠٪ منذ عام ١٩٨٠م.

*تمت الترجمة بتصرف.

المصدر:

[ملحق إصنعها، التابع لشبكة سي ان بي سي (CNBC) الاقتصادية]:

https://www.cnbc.com/2022/09/07/apple-how-much-money-youd-have-if-you-invested-1000-dollars-in-2012.html

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.