علماء صينيون يطورون جسمالا (روبوتا) لإستكشاف أنابيب المحركات

طور العلماء الصينيون بجامعة تسينغهوا جسمالاً (روبوتًا) صغيرًا يشبه الدودة في حركته ويمكنه الاهتزاز في أنابيب صغيرة جدًا لفحصها بكاميرا مثبتة في مقدمته.

هذا الروبوت الصغير يستطيع التنقل في الأنابيب الضيقة في محركات الطائرات وآلات تكرير النفط ، وغيرها حتى عندما تمتلئ بالزيت.

وقد تم تصميم هذا الجسمال لفتح إنسدادات الأنابيب في أماكن يصعب الوصول اليها ، وهو مصنع من مواد طيعة وناعمة تتيح له الإنحناء والمرور مهما كان إعوجاج الأنابيب معقدا. طول الجسمال 5 سنتيمترات وعرضه سنتيمتر واحد ويستطيع أن يتحرك بسرعة 5 سنتيمترات في الثانية.

وهو قادر أن يتحرك في الأنابيب المعدنية والزجاجية وتلك المصنعة من الألياف الزجاجية أيضا. في الوقت الحاضر الجسمال مربوط بسلك رفيع للتحكم لكن العلماء يؤكدون بأنهم سيستغنون عن هذا السلك وسيتحرك الجسمال آليا بالكامل.

شاهد الفيديو (المدة= 1:29 دقيقة):

المصدر:

https://www.scmp.com/topics/china-science

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.