صورة جديدة مذهلة للشمس – ترجمة عدنان أحمد الحاجي

See The Jaw-Dropping New 83 Megapixel Photo Of The Sun Sent Back From A Spacecraft Halfway There
(بقلم: جيمي كارتر – Jamie Carter)

شاهد الصورة الجديدة المذهلة للشمس بدقة 83 ميغابكسل التي أخذها مسبار سولار اوربتر من على متن مركبة فضائية من نقطة في منتصف المسافة بين الأرض والشمس.

لو أردت أن تنظر إلى “صورة من الصور الفضائية” فقط هذا العام ، فلا بد أن تكون هي هذه الصورة.

أعاد مسبار سولار اوربتر التابع لوكالة الفضاء الأوروبية صورة مذهلة للشمس تبلغ دقتها  83 ميغابكسل.

يمكنك تنزيل صورة الشمس من هذا الموقع1، هذه الشمس التي تهبنا الحياة، تبدو كهالة مذهلة في صورة أخذت بدقة تبلغ 83 ميغا بكسل2. ويمكنك تكبيرها بشكل كما لم يسبق لك ذلك حتى تتمكن من أن ترى عن قرب فتائلها ومشاعلها.

هذه الصورة التقطت في نقطة في منتصف المسافة بين الأرض والشمس، وأخذت في 7 مارس 2022 بكاميرا على متن مسبار سولار اوربتر الموجود في المركبة الفضائية التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية.

فسيفساء من 25 صورة استمر التقاط كل منها مدة 10 دقائق، والتقطت على التوالي، أي أخذت المركبة الفضائية أربع ساعات لالتقاطها كلها.

مقاس (دقة2) الصورة يبلغ 9148 × 9112 بكسل. مما يعني أنها تبلغ 83 ميغا بكسل. ولمقارنة هذه الدقة، تلفزيون 4K يحتوي على 3840 × 2160 بكسل، أي بدقة 8 ميغابكسل.

“ها هي تلك الصورة”

صورة  عالية الدقة للشمس ألتقطها مسبار سولار اوربتر Solar Orbiter.

وكما هو متوقع فصورة قرص الشمس الكامل هذه تعتبر الصورة الأعلى دقة للقرص على الإطلاق،  رغم أن الكاميرات المستخدمة كانت خاصة بحيث يمكن أن تغطي أيضًا الغلاف الجوي الخارجي الأكثر حرارة، وهالة الشمس التي عادة ما تكون مرئية فقط أثناء الكسوف الكلي للشمس من على الأرض.

التقطت هذه الصورة باستخدام كاميرا حساسة فقط لمنطقة موجات الأشعة فوق البنفسجية القصوى من الطيف الكهرومغناطيسي.

تمكنت الكاميرات الأخرى الموجودة على مسبار سولار اوربتر (Solar Orbiter) من قياس درجة حرارة الشمس أثناء تجميع فسيفساء الصور الملتقطة، والذي أدى إلى إنتاج هذه الصور المتتابعة (الأنيميشين):

[صور سولار أوربيتر للشمس باستخدام جهاز التصوير الطيفي للبيئة الإكليلية (SPICE) .فريق سولار اوربتر التابع لوكالة الفضاء الأوروبية وناسا]

See The Jaw-Dropping New 83 Megapixel Photo Of The Sun Sent Back From A Spacecraft Halfway There

هذه الصور التقطت بواسطة جهاز التصوير الطيفي للبيئة الإكليلية (Spectral Imaging of the Coronal Environment) (باختصار SPICE) للمركبة الفضائية في عدة أطوال موجية مختلفة من موجات الطيف فوق البنفسجي الأقصى.  اللون الأرجواني هو غاز الهيدروجين عند درجة حرارة 10 آلاف درجة مئوية، واللون الأزرق هو لون الكربون عند 32 ألف درجة مئوية، واللون الأخضر هو لغاز الأكسجين عند 320 ألف درجة مئوية واللون الأصفر لغاز نيون عند 630 ألف درجة مئوية.

مسبار سولار اوربتر (Solar Orbiter) أُطلق في أوائل عام 2020 ، وعلى متنه مجموعة من 10 أجهزة علمية مختلفة تقوم بعدة مهام رصدية لأول مرة.

وهذه الأجهزة تضم أول رصد بالتلسكوب أخذ بالقرب من الشمس، والصور الأولى للقطبين الشمالي والجنوبي للشمس وأول رصد كامل للرياح الشمسية.

مسبار سولار اوربتر موجود الآن داخل مدار عطارد، وهو أقرب نقطة يصل لها والتي تبعد عن الشمس بحوالي 50 مليون كيلومتر. وهذا يعتبر واحد من الأحداث الرئيسة في هذه الرحلة.

مصادر من داخل وخارج النص:
1- https://www.esa.int/ESA_Multimedia/Images/2022/03/The_Sun_in_high_resolution
2- https://www.alroeya.com/9-34/2140913-%D9%85%D8%A7-%D9%87%D9%88-%D9%85%D8%B5%D8%B7%D9%84%D8%AD-%D8%A8%D9%83%D8%B3%D9%84

المصدر الرئيس:
https://www.forbes.com/sites/jamiecartereurope/2022/04/02/see-the-jaw-dropping-new-83-megapixel-photo-of-the-sun-sent-back-from-a-spacecraft-halfway-there/?sh=5a7555832507

الأستاذ عدنان أحمد الحاجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.