مصدر الصورة: greatist.com

عزز مزاجك – ترجمة* المهندس علي الجشي

Give your mood a boost
(موقع الصحة السبتية – Adventist Health)
(طرق سهلة لتحسين المزاج بسرعة)

خلال أشهر الشتاء، تكون الأيام أقصر والبرد والطقس متقلب بعض الشيء، وربما لا يكون من السهل دائمًا، نتيجة لذلك، العثور على مزاج مشمس. بشكل عام، يمكن أن يجعل هذا الوضع أي منا يشعر بشيء من الكآبة.

من الطبيعي أن تكون هناك ايامًا نشعر فيها بركود عاطفي وانخفاض معنوي وقصور في الطاقة الروحية والبدنية ورغبة في الإنكفاء وتقبل لهذه المشاعر ومعايشتها كما هي، إلا أنه ستكون لمعظمنا رغبة في تحقيق شعور افضل يغمرنا بالسعادة. عندما نكون في حالة معنوية أعلى، نكون أكثر إنتاجية وحيوية – ناهيك عن أننا نشعر ببساطة بتحسن!

في مرحلة أو أخرى، يمكن لمعظمنا الاستفادة من بعض التقنيات البسيطة لتحسين مزاجنا، خاصة بعد يوم مرهق أو فيه شيء من الكأبة:

“معززات المزاج”

1- اذهب الى الخارج

قد يبدو الأمر بسيطًا، لكن الخروج في الهواء الطلق يمكن أن يغير قواعد اللعبة بشكل كبير. لم يتم تصميم أجسادنا للجلوس تحت أضواء الفلورسنت طوال اليوم وكل يوم. نظف رأسك بشيء من الهواء النقي.

2- تمَّرن

التمرين يمنحك الإندورفين، والذي ينبثق عن المشاعر السعيدة التي نعرفها ونحبها. يمكن أن يكون مجرد الذهاب في نزهة على الأقدام أو الجري، أو التخلص من الإحباط ببعض تمارين الوزن، طريقة رائعة لتغيير يومك.

3- ابتسم (أو اضحك!)

من السهل ركل السلبية، أحيانًا، بالابتسام. أن الابتسام، ولو بقدر ضئيل، يمكن أن يخدع عقلك ويثير تفاعلًا كيميائيًا يمكنه من تحسين مزاجك على الفور.

4- كافئ نفسك

ما هو الشيء الذي تستمتع به؟ كتاب جيد؟ مشروب ساخن لطيف؟ شوكولاتة؟ كافئ نفسك (باعتدال) لتخرج نفسك من ذعر الإحباط.

5- أشعل شمعة

مشاهدة ألسنة اللهب الخافتة أمر مهدئ. ناهيك عن أن بعض الروائح مثل اللافندر والأوكالبتوس والبرتقال يمكن أن تُضعِف التوتر وتعزز السعادة.

6- لاعب حيوان

أقضِ بضع دقائق مع حيوان أليف مثل: ماعز، قطة، أرنب، حوار، أيما تفضل. ملاعبة حيوان أليف تخفف من التوتر وتجعلك تشعر بالتحسن! ففي الحيوانات الأليفة من البراءة ما يخفف الحزن.

6- عانق شخص

من الناحية النفسية، ثبت أن التمسك بشخص نحبه لمدة 20 ثانية يجعلنا نشعر بتحسن وأمان ومحبة أكثر. كل ذلك في أقل من دقيقة! لكن، بالطبع، تأكد – خاصة مع انتشار كورونا – من أن الشخص يريد أن يُحتضن.

7- احصل على تدليك

التدليكات القصيرة تعمل على تقليل الاكتئاب بنسبة 70٪. لا تقلل من شأن قوة الشفاء للمس!

8- تناول الأطعمة التي تعزز المزاج

نعم، يمكن لبعض الأطعمة أن تحسن مزاجك. الجوز والكيوي والموز والكرز الحامض والأناناس والطماطم والخوخ كلها غنية بالسيروتونين والوجبات الخفيفة المثالية لأي شخص يبحث عن جرعة إضافية من السعادة.

9- اخرج من روتينك

أحيانًا نشعر بالملل أو عالقين في عادة أو نمط سلوك أصبح مملاً وغير منتج ولكن من الصعب تغييره. على الأقل مرة واحدة في الأسبوع، افعل شيئًا خارج عن المألوف أو جرب شيئًا جديدًا. ابحث عن مكان جديد، واستكشف مدينة مختلفة، وشاهد غروب الشمس أو حتى اسلك طريقًا جديدًا إلى المنزل. مهما فعلت، فقط افعلها بشكل مختلف!

10- أوقف الاشغال بالشاشات

تسبب الشاشات الكثير من المحفزات، والضوء الأزرق بالتحديد يمكن أن يضرّ أدمغتنا وحالاتنا المزاجية. بدلًا من مشاهدة التلفاز أو التحديق في الهاتف الخلوي، اختر تجربة خارجية أو قراءة كتابًا جيدًا.

11- بادر بمحادثة

نحتاج جميعًا إلى الخروج من أنفسنا أحيانًا. سواء اخترت التحدث إلى شخص قريب منك أو مجاملة الشخص الذي أمامك في خط الخروج من المتجر، فإن إجبار نفسك على إجراء محادثة ممتعة يمكن أن يؤدي غالبًا إلى منظور جديد.

12- أشتر شيء ممتع

يمكن أن يكون الضحك من أفضل الأدوية. اختر لعبة لوحية لتلعب بها، أو تمثال صغير مضحك أو قرص “دي في دي” (DVD) لممثل كوميدي مفضل لديك.

هل سبق لك استخدام أي من هذه الأساليب لتحسين مزاجك؟ ما هو الأفضل بالنسبة لك؟ نود أن نسمع النصائح والحيل الخاصة بك من أجل حياة أكثر سعادة وصحة اليوم وغدًا!

*تمت الترجمة بتصرف

المصدر:

https://www.adventisthealth.org/blog/2019/february/give-your-mood-a-boost/

المهندس علي الجشي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.