مصدر الصورة: medicalxpress.com - Pixabay/CC0 Public Domain

كم يكلف ضبط النفس؟ دراسة جديدة جدولت الفاتورة – ترجمة عدنان أحمد الحاجي 

What’s the Cost of Self-Control? New Study Tabulates the Bill
(بقلم: جيمس ديڤيت – James Devitt)

يركز البحث على ما سيدفعه من يمارس الحمية الغذائية لتجنب الإغراء

Photo credit: yuriz/Getty Images

فريق من الباحثين تعرف على التدابير التي نتخذها لتجنب الاضطرار إلى ممارسة ضبط النفس في حياتنا اليومية – النتائج التي تقدم رؤى جديدة بخصوص الباعث على السلوك البشري.

“يعد الفشل في ممارسة ضبط النفس مشكلة يواجهها الناس كل يوم ، لكننا لا نعرف سوى القليل عن العمليات المعرفية (الادراكية) التي تكمن وراءها أو عن الجهود التي يتوجب علينها بذلها لتجنب الحاجة إلى ممارسته”. كما يوضح كانداس رايو (Candace Raio)، أستاذ البحث المساعد في قسم الطب النفسي في كلية غروسمان (Grossman) للطب بجامعة نيويورك والمؤلف الرئيس للورقة البحثية، والمنشورة في مجلة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم (PNAS، انظر 1). “في هذه الدراسة، تمكنا من تحديد السعر الذي يرغب الأشخاص في دفعه للتخلص من الحاجة إلى ضبط النفس وقياس كيف يتغير هذا السعر في ظل مستويات مختلفة من الإغراء ودوافع تحفيزية والتعرض للضغط النفسي”.

مقاربتنا تسمح لنا “بفهرسة” تكاليف ضبط النفس “للأفراد” لحظة بلحظة ، مما يوفر لنا وسيلة لإثراء البحوث النفسية والاقتصادية وتلك المتعلقة بالسياسة الصحية، كما يضيف المؤلف الرئيس بول غليمشر (Paul Glimcher)، برفسور في معهد علم الأعصاب وفي قسم الطب النفسي في مركز لانغون (Langone) الطبي نيويورك التابع لجامعة نيويورك ومدير معهد دراسة اتخاذ القرار التابع لجامعة نيويورك.

لطالما جادل العلماء بأن ممارسة ضبط النفس يتطلب جهدًا نفسيًا كبيرًا وأن الفشل في ممارسته يحدث عندما تفوق التكاليف الادراكية لضبط النفس فوائده المتصورة.  ولكن حتى الآن، كان ذلك تفسيرًا بديهيًا أكثر منه تفسيرًا علميًا. افتقارنا إلى أداة تجريبية لتحديد التكلفة العقلية الفعلية لضبط النفس وإثباتها أدى إلي بحوث محدودة في الجانب الاقتصادي والسياسات الصحية بنحو جوهري.

مصدر الصورة: .futurity.org – unsplash.com

لمعالجة هذه المشكلة، أجرى الباحثون سلسلة من التجارب التي حددت بدقة المبلغ الذي سيدفعه من يمارس الحمية الغذائية (dieters) لتجنب التعرض لمكافأة غذائية مغرية [المكافأة الغذائية يقصد بها  قيمة الطعام اللحظية للفرد حين يأكله / يبتلعه، بحسب 2) في ظل ظروف مختلفة – بهدف وضع قياس لـ “تكلفة ضبط النفس”]. في هذه التجارب، أبلغ المشاركون عن أكبر مبلغ هم على استعداد لدفعه من منحة قدرها 10 دولارات لإزالة مكافأة مغرية للطعام – على سبيل المثال كعكة شوكولاتة برواني (3) – والتي من الممكن أن توضع أمامهم لمدة 30 دقيقة. باختبار المشاركين في ظل مجموعة من الظروف ، تمكن الباحثون أيضًا من إثبات أن تكلفة ضبط النفس زادت عندما تعرض المشاركون لضغط تفسي وعندما عُرض عليهم دوافع تحفيزية (أي مكافأة مالية) لتجنب أكل طعام مغرٍ. في كلا الظرفين، دفع المشاركون أكثر من أجل إزالة الإغراء من أمامهم، وهي نتيجة لها آثار مدهشة مترتبة على التكاليف الاقتصادية للضغط النفسي في التحكم في السلوك.

بشكل عام ، وجد الباحثون أنه كلما كانت المواد الغذائية أكثر إغراءً، كما حددت بتقديرات المشاركين أنفسهم، كلما زاد استعداد هؤلاء المشاركين للدفع لتجنب الاضطرار إلى ممارسة ضبط النفس، مما يفيد أن هذه التكاليف تعكس نفور المشاركين من مقاومة الإغراء.

من خلال هذه التجارب الخمس، تمكن رايو وغليمشر (Glimcher) من فهرسة التكاليف الاقتصادية الحقيقية لضبط النفس، بالدولار والسنت، وأثبتا مدى ارتباطها بإغراءات العالم الحقيقي.

مصادر من داخل وخارج النص: 
1- https://www.pnas.org/content/118/35/e2018726118
2- https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S0195666315000793
3- https://ar.wikipedia.org/wiki/براوني

المصدر الرئيس:
https://www.nyu.edu/about/news-publications/news/2021/august/what-s-the-cost-of-self-control–new-study-tabulates-the-bill-.html

الأستاذ عدنان أحمد الحاجي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.