الأستاذ حسن الخاطر

المدن الإسفنجية (تقنيات الاستدامة في مدن المستقبل) – حسن الخاطر

تتسبب الفيضانات في خسائر اقتصادية وبشرية كبيرة، وتعتبر أحد أهم التهديدات التي تواجهها الحضارة الإنسانية، ويساهم النمو السكاني والتوسع الحضري وتغيرات المناخ في زيادة حدتها. لذلك لا بد من التحول في هندسة المدن، واستبدال المواد غير المنفذة للماء كالخرسانة والأسفلت بمواد يمر الماء من خلالها.

إحدى التقنيات الواعدة، تصميم المدينة بطريقة يجعلها تتعامل بمرونة مع مشاكل المياه فيما يعرف بالمدن الإسفنجية. تتكون مدن الإسفنج من مواد منفذة إلى الماء. إضافة إلى ذلك، فهي تحتوي على المساحات الخضراء والقنوات المائية والبرك المترابطة عبر الأحياء السكنية، التي يمكنها تجميع المياه. وهذا سوف ينعكس إيجابيًا على النظام البيئي الحضري وتعزيز التنوع البيولوجي وخلق فرص ثقافية وترفيهية في الجانبين العقلي والبدني.

كما أن تصميم المدينة ينبغي أن يكون تصميمًا يتوافق مع هذا الهدف، بحيث تكون الطرقات مسامية وتسمح بتسرب المياه وامتصاصها وإعادة تدويرها لاحقًا، للاستفادة منها في الشرب أو الزراعة وتعويض النقص في المياه. وهذا يعني تحقيق الاكتفاء الذاتي من المياه، في بيئة طبيعية نظيفة وجميلة وخالية من التلوث. ([i])

المصدر: [i]
إن المدن الإسفنجية لن تحل مشاكل المياه فحسب ، بل سوف تكون لها آثار هائلة على الصعيد الإيجابي وبالخصوص تغيرات المناخ. حيث إنها سوف تعمل على تقليل ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي، الذي يعد أحد الغازات الرئيسة في ظاهرة الاحتباس الحراري. ذلك أن المسطحات الخضراء سوف تمتص ثاني أكسيد الكربون وتطلق الأكسجين، وهذه العملية معروفة علميًا باسم البناء الضوئي. علاوة على ذلك، فإن المياه الملوثة كمياه الصرف الصحي، تتسبب في اطلاق كمية كبيرة من غازي ثاني أكسيد الكربون والميثان في الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى زيادة وتيرة الاحتباس الحراري.([ii])

المصدر: [ii]
وتعتبر الصين أنموذجًا ناجحًا في هندسة المدن الإسفنجية. وحل مشكلة الفيضانات ومياه الأمطار ومعالجة المياه، والتحكم في استخدام المواد بكفاءة عالية مما يسمح بوجود بيئة جميلة وممتعة ونظيفة وخالية من التلوث. ففي العديد من المدن مثل: ووهان، وهيبي، وشيامن، وشنغهاي. تم تشييد شوارع المدينة بأرصفة منفذة للماء. كما أن المباني مغطاة بمسطحات خضراء وخزانات مياه. إضافة إلى وجود البحيرات الاصطناعية من أجل التحكم في تدفق المياه.([iii])

المصدر: [iii]
سوف تساعد المدن الإسفنجية في تقليل هدر المياه، وتقضي على جميع المخاطر المحتملة التي تسببها مياه الأمطار والفيضانات. وعلى الرغم من الآثار الإيجابية الهائلة لهذا المشروع. فهناك العديد من التحديات من أهمها التحديات الاقتصادية المتمثلة في الجانب المالي. لكن بالمقارنة مع التكاليف التي تتسبب بها الفيضانات الكبرى، فإن الاستثمار في أنظمة المدن الإسفنجية لمرة واحدة سيكون مربحًا على المدى الطويل.([iv])

المصدر: [iv]
المصادر:

[i] https://www.worldfuturecouncil.org/sponge-cities-what-is-it-all-about/

[ii] https://www.sciencedirect.com/science/article/abs/pii/S0043135412002795

[iii] https://www.smartcitylab.com/blog/urban-environment/chinas-sponge-cities-are-turning-concrete-green-to-combat-flooding/

[iv] https://www.chapmantaylor.com/insights/what-are-sponge-cities-and-why-are-they-the-future-of-urban-design

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.