(sciencenews.org) ILEXX/ISTOCK/GETTY IMAGES PLUS

الأشخاص المصابون بجلطات دموية نادرة بعد تطعيم كوفيد-19 يتشاركون في استجابة مناعية غير شائعة – ترجمة* محمد جواد آل السيد ناصر الخضراوي

People with rare blood clots after a COVID-19 jab share an uncommon immune response
 (Erin Garcia de Jesús – بقلم: إيرين جارسيا دي جيسوس)

ملخص المقالة:

تتزايد الأدلة على أن الاستجابة المناعية غير الشائعة والمرتبطة ببعض لقاحات كوفيد-19 (لقاحات استرازينيكا و أو جونسون أند جونسون) هي السبب وراء حدوث جلطات دموية خطيرة، مثل تلك الموجودة في الجيوب التي تسبب نزيف الدم من الدماغ وقد مات عدد قليل منهم. ولكن الخبر السار هو أن هناك اختبارًا يمكن للأطباء استخدامه لتحديدها (الجلطات الدموية) والحصول على الرعاية المناسبة للمرضى. وتشير الدراسات إلى أن بعض الأشخاص الملقحين يطورون استجابة مناعية تهاجم بروتينًا يسمى “عامل الصفائح الدموية 4” مما يجعل الصفائح الدموية تشكل جلطات. وتُستَهلَك هذه الصفائح الدموية قبل أن يتمكن الجسم من إنتاج المزيد. ولذلك ينتهي الأمر بهؤلاء المرضى مع كل من الجلطات النادرة وانخفاض مستويات الصفائح الدموية.

( المقالة )

بعض الذين يحصلون على تطعيمات استرازينيكا أو جونسون أند جونسون يصنعون أجسامًا مضادة تؤدي إلى حدوث جلطات

قد تكون الأجسام المضادة التي ترتبط ببروتين يسمى “عامل الصفائح الدموية 4” وراء حدوث جلطات دموية نادرة ولكنها خطيرة (أحدها موضحة في الصورة) التي تظهر لدى بعض الأشخاص الذين تم تطعيمهم بلقاح أسترازينيكا أو لقاحات كوفيد-19.

تتزايد الأدلة على أن الاستجابة المناعية غير الشائعة هي السبب وراء حدوث جلطات دموية خطيرة، ولكنها نادرة بشكل لا يصدق، ومرتبطة ببعض لقاحات كوفيد-19. ولكن الخبر السار هو أن هناك اختبارًا يمكن للأطباء استخدامه لتحديدها (الجلطات الدموية) والحصول على الرعاية المناسبة للمرضى.

وهناك عدد قليل من الناس من ملايين تم تطعيمهم بلقاح كوفيد-19 من استرازينيكا أو جونسون أند جونسون، قد أصيبوا بجلطات الدم الحادة، مثل تلك الموجودة في الجيوب التي تسبب نزيف الدم من الدماغ وقد مات عدد قليل منهم  (Science News: 4/7/21. 4/13/21 ).

وتشير الدراسات إلى أن بعض الأشخاص الملقحين يطورون استجابة مناعية تهاجم بروتينًا يسمى “عامل الصفائح الدموية 4” (PF4) (platelet factor 4) مما يجعل الصفائح الدموية تشكل جلطات. وتُستَهلَك هذه الصفائح الدموية قبل أن يتمكن الجسم من إنتاج المزيد. ولذلك ينتهي الأمر بهؤلاء المرضى مع كل من الجلطات النادرة وانخفاض مستويات الصفائح الدموية.

وأفاد باحثون في عدد 16 أبريل من مجلة نيو إنجلاند الطبية (New England Journal of Medicine)،  أنه من بين 23 مريضًا تلقوا لقاح استرازينيكا وظهرت عليهم أعراض جلطات أو انخفاض عدد الصفائح الدموية، أثبت 21 مريضًا وجود أجسام مضادة لـ “عامل الصفائح الدموية 4”. ومن بين هؤلاء، أصيب 20 شخصًا بجلطات دموية. وتضيف النتائج إلى الدراسات السابقة التي وجدت نفس الأجسام المضادة في مرضى إضافيين حصلوا على حقنة استرازينيكا وكان لديهم جلطات خطيرة.

وقال مسؤولو الصحة في 14 أبريل خلال اجتماع اللجنة الاستشارية حول ممارسات التحصين إن خمسًا من أصل ست نساء، عانين من جلطات بعد تلقي حقنة جونسون أند جونسون في الولايات المتحدة، كان لديهن أيضًا أجسام مضادة لـ “عامل الصفائح الدموية 4”. وتقوم هذه المجموعة الاستشارية للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بتقييم ما يجب القيام به لرفع التوقف المؤقت عن إعطاء جرعة جونسون أند جونسون التي كانت مدفوعة بمخاوف تجلط الدم (Science News : 4/13/21). وقالت شركة الأدوية خلال الاجتماع إن رجلاً أصيب بجلطات في الجيوب الأنفية أثناء التجربة السريرية للحقنة، وهناك حالة سابعة قيد التحقيق.

ويقول جان كونورز، اختصاصي أمراض الدم السريري في كلية الطب بجامعة هارفارد ومستشفى بريجهام والنساء في بوسطن، والذي لم يشارك في الدراسات: “لأننا ندرك هذه المتلازمة … نعرف كيف نعالجها”. وعلى عكس الأشخاص الذين أصيبوا بالجلطات قبل أن يحدد المسؤولون الرابط، يتابع كونورز: “يمكننا تشخيصها بشكل أسرع ومعالجتها بشكل أكثر ملاءمة إذا حدث ذلك، بحيث تكون النتائج أفضل”.

وذلك لأن الجلطات التي يسببها اللقاح تشبه حالة تسمى قلة الصفيحات التي يسببها الهيبارين (heparin-induced thrombocytopenia (HIT)).  ويصاب المرضى الذين يعانون من قلة الصفيحات التي يسببها الهيبارين بجلطات دموية عند علاجهم بعقار الهيبارين المضاد للتخثر الشائع الاستخدام. ويرتبط الهيبارين ببروتين “عامل الصفائح الدموية 4” ، ويطور بعض الأشخاص استجابة مناعية تهاجم الجزيئين.

ويقول كونورز إن علاج المرضى الذين تم تلقيحهم والذين لديهم أجسام مضادة لـ “عامل الصفائح الدموية 4” بالهيبارين يشبه “إضافة الوقود إلى النار” وقد يتسبب في تطوير المزيد من الجلطات. إن أربع من أصل ست نساء أمريكيات أصبن بجلطات بعد تلقي لقاح جونسون أند جونسون، على سبيل المثال، تلقين الهيبارين، كما فعل الرجل في التجربة السريرية. وتعافى الرجل وخرجت امرأة من المستشفى. وكانت ثلاث من النساء ما زلن في المستشفى حتى 14 أبريل.

ويمكن للعاملين في مجال الرعاية الصحية اختبار الأجسام المضادة التي تتعرف على “عامل الصفائح الدموية 4”.  ويقول كونورز إنه إذا كانت نتيجة اختبار المريض إيجابية، فهناك العديد من مضادات التخثر الأخرى غير الهيبارين التي يمكن للأطباء استخدامها للعلاج.

*تمت الترجمة بتصرف

المصدر: 

https://www.sciencenews.org/article/covid-vaccine-blood-clot-immune-astrazeneca-johnson-johnson

اقتباسات:
إم سكولي وآخرون،  Pathologic antibodies to platelet factor 4 after ChAdOx1 nCoV-219 vaccination. New England Journal of Medicine. Published online April 16, 2021. doi: 10.1056/NEJMoa2105385.
أ غريناتشر وآخرون، .  Thrombotic thrombocytopenia after ChAdOx1 nCoV-19 vaccination. New England Journal of Medicine. Published online April 9, 2021. doi: 10.1056/NEJMoa2104840.
إن إتش شولتز وآخرون، Thrombosis and thrombocytopenia after ChAdOx1 nCoV-19 vaccination. New England Journal of Medicine. Published online April 9, 2021. doi: 10.1056/NEJMoa2104882.
المهندس محمد جواد آل السيد ناصر الخضراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.