المهندس صادق علي القطري

كيفية التواصل بالتخاطر الذهني – ترجمة* صادق علي القطري

How to Communicate Telepathy

كلمة التخاطر باللغة الإنجليزية مشتقة من كلمتين (Tele-Pathy)، تيلي ومعناها (المسافة) وباثي معناها (المشاعر) ، ولهذا التخاطر يعني في الواقع الشعور من خلال المسافة ولتوضيح المعنى أكثر للكلمة، فان التخاطر هو التواصل بين عقلين منفصلين ومتباعدين بمسافة وبدون استخدام حواسنا الخمس. وبطريقة او بأخرى كلنا مررنا وجربنا التخاطر. فمثلا إذا فكرت في شخص ما لم تكلمه من شهور وفجأة تتلقى مكالمة منه أو عندما يكون شخصان مع بعض وفجأة يتكلمون في نفس الشيء وفي نفس الوقت ، هذا عبارة عن تواصل عفوي بالذهن أو العقل والذي يحدث بشكل متكرر لشخصين تربطهما علاقة وثيقة وبشكل عفوي.

نيكولا تلسا أحد مشاهير العلماء من كرواتيا (1856 – 1943) قال: إذا العلم استطاع دراسة وقياس الظواهر غير الفيزيائية ، فإن التقدم في عقد واحد سيفوق ما تم تحقيقه من تقدم خلال كل القرون الماضية.

www.askideas.com

المصريون القدامى كانوا على درايه كبيرة بالتخاطب والمشار إليه “بالتخاطب الذهني” والتي كشفت عنه دراسة من جامعة هارفرد في السنة الماضية واعتبرتها خطوة كبيرة الى الامام وأعطت فكرة التخاطر الذهني تعزيزا للأبحاث العلمية التي تقوم بها.

في ثقافتنا، إليكم كيفية إرسال الرسائل بالتخاطر:

  • إدراك وفهم أن أفكارك تخلق الطاقة، لأنها لا تتواجد فقط في ذهنك فقط ولكن توجد في خارجه وتؤثر على كل شيء من حولك.
  • صفي ذهنك. لتستطيع إرسال رسالة، وعليك أن تصفي الحالة الذهنية لتكوين مساحة لرسالة ترسلها أو رسالة تستقبلها ، ولكي تستطيع إزالة التداخل والتشويش الذهني.
  • تواصل مع قلبك والمساحة التي تركتها ، فالقلب هو أقوى ب ١٠٠،٠٠٠ مرة كهربائيا و ٥٠٠٠ مرة أقوى مغناطيسيا من الدماغ. فالجميع منا سمع قصصا عن أمهات يشعرن بشعور تلقائي بأبنائهم عندما يصابون بحادث، وهذا الشعور مرتبط بالتداخل الكمي بين الأم وولدها لأنه لا يوجد فاصل بينهما حيث ترتبط الأمهات بشكل خاص بأطفالهن، ولأن الأم والطفل في مرحلة ما لهما نفس القلب. وعادة تكون أسهل طرق التخاطر الخاصة بك ستحدث مع الناس الذين تربطك بهم صلة بمستوى القلب.
  • من الأفضل فعل ذلك مع الناس الذين تتواصل معهم والذين يعطوك الإذن الضمني للتواصل على مستوى التخاطر، تماما مثل الهواتف التي يحتاج كلا الهاتفين إلى فتح خطوط للاتصالات بينهما.
  • يجب عليك حسن الاستماع الذي يضعك في فضاء الاستقبال والذي يتيح لك الانفتاح أكثر لاستقبال رسائل التخاطر. فمفتاح التخاطر الذهني هو تواصل القلب ، والتخاطر لا يمكن أن يكون بالتلاعب ولكن عن طريق الحب فقط.

*تمت الترجمة بتصرف

المصدر:

https://www.youtube.com/watch?v=TlAy7x3iJC0

لسماع ومشاهدة المقالة 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *