عبد الرسول الغريافي

لقطة بعدسة المؤرخ والمصور عبد الرسول الغريافي تجمع بين البحر والنخل ، وهذا الشاعر أمجد المحسن يرفع الصوت عاليا: هي هذي القطيف.. بحري ونخلي…….

صلواتٌ على أبي الغزواتِ

إنَّها الخطُّ سادتي سيداتي….

@@@

هي هذي القطيفُ.. بحري ونخلي

وهوى الطّيبين والطيبات

@@@

هي هذي القطيفُ ، عينُ الحياةِ ،
إنَّها الخطُّ سادتي سيِّداتي ،

@@@

القطيفُ.. الذين.. ، ماذا يقولُ الشعرُ

يا شعرُ؟ ، والقطيفُ … اللَّواتي!

@@@

من شواطي تاروتَ حتى ” تُويريتَ ” ،
وجاوانَ .. لاتِّساعِ الجهاتِ

@@@

مِن إلى أينَ ؟ ، مِن إلى أرضِ صفوى ،
مِن إلى أينَ ؟ من .. إلى سيهاتِ

@@@

انْذروها إلى غدٍ شَجَريٍّ ،
سيقومُ المكانُ بالمُعجِزاتِ

@@@

فإذا جئتمُ القطيفَ ، إرفعوا الصوتَ….

لأعلى السماءِ بالصلواتِ …

المؤرخ عبد الرسول الغريافي
الشاعر أمجد المحسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.