صفات الحروف (3) – جعفر الفرج*

الشدة والرخاوة والتوسط
كما ذكرنا سابقًا أن صفتي الهمس والجهر هما من الصفات اللازمة المتضادة للحروف ، وقد قسمت الحروف إلى حروف مهموسة وحروف مجهورة حسب جريان النفس أثناء النطق بها. أما حسب جريان الصوت فقد قسمت الحروف إلى ثلاثة أقسام وهي: حروف شديدة وحروف رخوة وحروف متوسطة أو بينية ( وهي بين الشدة والرخاوة ). وسنتعرف في هذه الأسطر على الصفات الثلاث بصورة موجزة إن شاء الله ..


الشدة لغةً: القوة  
واصطلاحًا: هي انحباس جريان الصوت عند النطق بالحرف لقوة الاعتماد على مخرجه.
حروفه: حروف الشدة ثمانية مجموعة في قولك ( أجد قط بكت ) أو ( أجدك تطبق ).
فعند النطق بأي حرف من هذه الحروف الشديدة ينغلق مخرج الحرف انغلاقًا تامًا فيحبس الصوت خلفه ويقصر زمن صوت الحرف.
ولتتضح هذه الصفة جرب أن تنطق الحرف ساكنًا ( كما ذكرنا سابقًا ) بأن نأتي بهمزة قبل الحرف ( أبْ ) ، ( أطْ ) ، ( أقْ ) ، ستلاحظ أن المخرج قد انغلق وحبس الصوت خلفه فقصر زمن صوت الحرف.
وصفة الشدة كما ذكرنا أنها من الصفات اللازمة أي أنها تلازم الحرف ولا تنفك عنه في جميع أحواله سواءً كان ساكنًا أو متحركًا ولكنها تكون أقوى في الحرف الساكن.


التوسط أو البينية لغةً: الاعتدال  
وفي الاصطلاح: هي انحباس بعض الصوت وجريان بعضه عند النطق بالحرف لاعتدال مخرجه.
حروفه: التوسط له حروف خمسة مجموعة في قولك ( لن عمر ).
فعند النطق بهذه الحروف الخمسة نلاحظ أن الصوت لا ينحبس خلف المخرج انحباسًا تامًّا ولا يجري جريانًا تامًّا ، فعلى سبيل المثال جرب أن تنطق حرف الميم ( أمْ ) ستلاحظ أن مخرج الميم ( الشفتان ) قد انغلق وواصل الصوت خروجه من الخيشوم ( الفتحة المتصلة من أعلى الأنف إلى الحلق ).
ولو جربت مثلًا نطق حرف اللام ( ألْ ) ستلاحظ أن مخرج اللام قد انغلق وانحرف الصوت إلى جانبي اللسان.
أيضًا صفة التوسط تكون في الساكن والمتحرك ولكنها في الساكن أقوى.
الرخاوة لغةً: اللين  
وفي الاصطلاح: هي جريان الصوت عند النطق بالحرف لضعف الاعتماد على مخرجه.
حروفه: هي باقي حروف الهجاء لو استثنينا حروف الشدة وحروف التوسط.
عند النطق بالحرف الرخو مثل السين ( أسْ ) نلاحظ أن الصوت يجري فيطول زمنه بالمقارنة بحروف الشدة والتوسط.
ومن هنا نستطيع القول بأن زمن الصوت في الحرف الرخو يكون أطول من الحرف المتوسط ، وفي الحرف المتوسط أطول من الحرف الشديد.

الخطاط علي السواري

من الملاحظ أن حروف الشدة جميعها حروف جهر ما عدا ( الكاف والتاء ) فهما حرفا همس ، فكيف نأتي بالشدة والهمس؟
الشدة والهمس في حرفي ( الكاف والتاء ) تأتيان متتاليتين مباشرةً ، فعند النطق بحرف الكاف أو التاء الساكنة ينغلق المخرج فينحبس الصوت فيكون الحرف شديدًا ثم مباشرةً ينفتح المخرج ليجري النفس.
صفة الشدة من الصفات القوية ، والتوسط صفة متوسطة ويصنفها العلماء مع صفات القوة باعتبارها أقرب للقوة ، أما الرخاوة فهي صفة ضعيفة.

*أستاذ في علم التلاوة والتجويد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.