لماذا تفشل معظم مشاريع التحول الرقمي؟ – ترجمة* حسن المرهون

  •  WHY MOST DIGITAL TRANSFORMATION PROJECTS FAIL?
    للكاتب: سعيد المبارك

التحول الرقمي ليس حدثا عابرا إنما رحلة ذات جدوى لزيادة الكفاءة وتقليل الأخطاء وزيادة الإنتاجية ، لكنها (رحلة) ليست خالية من التحديات.

يتطلب اي تحول بما فيها التحول الرقمي الى مناهج جديدة وطرق إدارية تستوعب المؤسسة  التجارية برمتها.

معدل النجاح لمشاريع التحول الرقمي ما زالت منخفضة جدا. إذ أن معدل النجاح الى التحول الرقمي لا يتجاوز 10٪ ، ويُعد هذا فشلا مقارنة مع اي مشاريع تغيير أخرى.

بعد عقود من العمل والمساعي الحثيثة تجاه التحول الرقمي ، أدرك الخبراء أن القول أسهل من الفعل ، واتضح أنه من الصعب على صناعة البترول أن تتحول بشكل كامل الى صناعة رقمية على الرغم من أن المنتدى الإقتصادي العالمي عام 2017 أكد أن التحول الرقمي في مجال النفط والغاز يوفر ما قيمته الإجمالية 1.5 تريليون دولار.

ومن قوة وكثرة الوعود المبالغ فيها حول أهمية تسخير التكنولوجيا للعمل ، أصبح قادة الأعمال والمستشارون يندفعون وبقوة نحو عناصر التقنية المتاحة مثل:

التحليلات المتقدمة  – التعلم الآلي – الذكاء الإصطناعي – الحوسبة المتطورة (السحابية) – الأتمتة – وغيرها.

يسأل مراقب في صناعة البترول: إذا كان خبراء التكنولوجيا والاستشاريون وحتى المشغلون يعملون بجد على التحول الرقمي في مجالات واعدة ، إذن:

أ) أين النتائج؟

ب) لماذا تكافح الشركات لإحداث تأثير ملموس على نطاق واسع؟

ج) أين يكمن الخطأ وكيف يمكن إصلاحه؟

فيما يلي بعض نتائج استطلاعات الرأي على منصة ( LinkedIn ) والتي تم جمعها للإجابة على  السؤالين التاليين (على المجيب إختيار واحد من الإجابات الأربعة لكل سؤال ، وتجد نسبة الإجابات لكل خيار مكتوبة أمامه):

السؤال الأول: هل تساءلت يوما لماذا معظم مشاريع التحول الرقمي باءت بالفشل؟ (عدد المشاركين = 126)

  • الحاجة الى تعريف موحد (لمفهوم التحول الرقمي) 18%
  • الحاجة الى التزام إدارة الشركة      29%
  • عدم وجود رؤية واضحة                 19%
  • الفشل في إيصال الفكرة (لجميع منتسبي الشركة) 33%

السؤال الثاني: بما أن الجميع يوافق على الحاجة الى التحول الرقمي ، فما هو العامل الأهم للإسراع بالتحول الرقمي؟ (عدد المشاركين = 154)

  • التقنية 17%
  • النموذج المحتذى للتجارة 10%
  • المواهب والثقافات      16%
  • القيادة (قوة الإرادة)    58%
*تمت الترجمة بتصرف

المصدر:
(DIGITAL ENERGY TECHNICAL SECTION (NEWSLETTER Q3 2020
https://www.spe.org/appssecured/login/servlet/TpSSOServlet?resource=higherlogic

الكاتب: سعيد المبارك – مهندس بترول ورئيس قسم الطاقة الرقمية بجمعية مهندسي البترول العالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.