نظارات إلكترونية متعددة الوظائف

توفر أساور وساعات اللياقة البدنية معلومات مفيدة ، مثل عدد الخطوات ومعدل ضربات القلب ، ولكنها لا تستطيع عادةً تقديم بيانات أكثر تفصيلاً حول الصحة العامة لمن يرتديها. قام الباحثون مؤخرا بتطوير نظارات إلكترونية ذكية تراقب موجات الدماغ وحركات الجسم ، وفي نفس الوقت تعمل كنظارة شمسية وبإمكانها ايضا التحكم بألعاب الفيديو بحركات العين.

قياس الإشارات الكهربائية من الدماغ (EEG) ومراقبة حركات العين (EOG)،  يساعد على تشخيص كثير من الأمراض مثل الصرع والأرق وغيرها ، لكن الحصول على هذه القياسات يتطلب اتصال جسدي ثابت بين الجلد وأجهزة الاستشعار ، وهو أمر صعب مع الأجهزة المتعارف عليها. استطاع الباحث سوك وون هوانج (Suk-Won Hwang) وزملاؤه دمج أقطاب كهربائية موصلة وناعمة في إطار النظارات يمكنها مراقبة إشارات EEG و EOG لاسلكيًا ، ومراقبة شدة الأشعة فوق البنفسجية (UV) ، وحركات الجسم  ووضعيته ، وتعمل أيضًا كواجهة بين الإنسان والآلة.

قام الباحثون ببناء إطار نظارة باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد ، ثم أضافوا أقطاب كهربائية مرنة بالقرب من الأذنين (مستشعر EEG) وآخر بالقرب من العينين (مستشعر EOG). وأضافوا دائرة لاسلكية لاستشعار الحركة بالأشعة فوق البنفسجية على جانب النظارات ، كما أضافو مركب سائل (جل) داخل العدسات يستجيب للأشعة فوق البنفسجية قادر على تعديل الألوان. ومن التجارب الأولى اكتشف المستشعر الأشعة فوق البنفسجية بكثافة معينة ، وتغير لون العدسات وأصبحت نظارات شمسية. وسمح كاشف الحركة للباحثين بتتبع وضع ومشي مرتديها ، وتمكنوا من معرفة وقت تعثر لابس النظارة وسقوطه على الأرض. ونجح قياس الإشارات الكهربائية للدماغ EEG بتسجيل إيقاعات ألفا في الدماغ والتي ترصد نشاط الخلايا في الدماغ، وتعمل كالمرآة لمراقبة الصحة. وأخيرًا ، تمكن لابس النظارة الإلكترونية وعن طريق EOG أن يتحكم من بعد في بعض ألعاب الفيديو عن طريق ضبط اتجاه وزاوية عيونه. ويقول الباحثون إن النظارات الإلكترونية يمكن أن تكون مفيدة للرعاية الصحية الرقمية أو تطبيقات الواقع الافتراضي.

المصدر:

https://techxplore.com/news/2020-05-multifunctional-e-glasses-health-eyes-video.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.