البكتيريا الخطرة تتواصل مع بعضها لتتجنب المضادات الحيوية – ترجمة عدنان أحمد الحاجي

وجد باحثون من جامعة كوبنهاغن آلية جديدة  يستخدمها نوع معروف من البكتيريا للبقاء على قيد الحياة. حيث تتمكن من إرسال إشارات تحذير وبالتالي التأكد من أن البكتيريا الأخرى تتجنب “الأخطار” كأخطار المضادات الحيوية.  ويأمل الباحثون في أن يستخدموا المعرفة الجديدة لجعل العلاج بالمضادات الحيوية فعالاً أكثر.

عدنان أحمد الحاجي

العدوى البكتيرية ليست مجرد تجربة غير سارة فحسب بل قد تمثل أيضًا مشكلة صحية كبيرة.  بعض البكتيريا تطور مقاومة لما يمكن أن يكون علاجاً فعالاً بالمضادات الحيوية.  لذلك ، يحاول الباحثون تطوير أنواع جديدة من المضادات الحيوية تتمكن من محاربة البكتيريا ، وفي الوقت نفسه يحاولون جعل العلاج الحالي بالمضادات الحيوية أكثر فعاليةً.

يقترب الباحثون الآن من هذا الهدف بإستخدام نوع من البكتيريا تدعى الزائفة الزنجارية Pseudomonas aeruginosa (١) ، السيئة السمعة لإصابة المرضى بمرض التليف الكيسي الذي يصيب الرئتين.  في دراسة جديدة ، وجد الباحثون أن البكتيريا ترسل إشارات تحذيرية إلى مناوعاتها (من نفس جنسها/بنات جنسها) عند مهاجمتها بالمضادات الحيوية أو الفيروسات المسماة العاثيات bacteriophages (وهي الفيروسات المهاجمة/الغازية  للبكتيريا،  ٢).

“نتمكن من أن نرى في المختبر أن البكتيريا تسبح ببساطة حول “المنطقة الخطرة” التي توجد فيها المضادات الحيوية أو العاثيات bacteriophages (٣).  عندما تتلقى إشارة تحذير من مناوعاتها (بنات جنسها) ، يمكنك أن ترى تحت المجهر أنها تتحرك في دائرة صرفة حولها.  إنها آلية بقاء ذكية للبكتيريا.  إذا تبين أن البكتيريا تستخدم نفس المناورة المراوغة عند اصابتها الناس بالعدوى ، فقد يساعد ذلك في تفسير لماذا بعض الالتهابات البكتيرية لا تُعالج بفعالية بالمضادات الحيوية ، كما تقول الباحثة نينا مولين هايلاند-كروغسبو ، أستاذة مساعدة في قسم العلوم البيطرية والحيوانية والعضوة في برنامج المواهب البحثية المتقدم لجامعة كوبينهاغن UCPH.

كائن حي موحد

في الدراسة (٤) ، وهي عبارة عن تعاون بين جامعة كوبنهاغن وجامعة كاليفورنيا في إرڤاين ، درس الباحثون نمو وتوزيع البكتيريا في أطباق البتري.  هنا ، أستحدثوا بيئات تشبه سطح الأغشية المخاطية حيث يمكن أن تحدث عملية العدوى – كما هو الحال مع رئتي شخص مصاب بالتليف الكيسي.

في هذه البيئة ، يتمكن  الباحثون من معرفة كيف تتصرف البكتيريا عادة وكيف تتصرف عندما تتأثر بالمضادات الحيوية والعاثيات.

إنه لأمر مدهش للغاية بالنسبة لنا أن نرى كيف تتواصل البكتيريا وتغير سلوكها من أجل بقاء مجموعة البكتريا بأكملها على قيد الحياة.  تقول نينا مولين هيلاند-كروغسبو: “يمكنك القول إنها تتصرف ككائن حي موحد”.

إمكانية منع ارسال أو استقبال الإشارة

تعد بكتريا الزائفة الزنجارية Pseudomonas aeruginosa مشكلة كبيرة لدرجة أنها توجد في الفئة “الحرجة” العليا لقائمة البكتيريا لمنظمة الصحة العالمية (٥) ، حيث توجد حاجة ماسة إلى أنواع جديدة من المضادات الحيوية.  لذلك ، فإن الباحثين متحمسون لإكتشافات جديدة للأساليب التي يتصرف بها هذا النوع من البكتيريا ليبقى على قيد الحياة.

تعد الإصابات بهذا النوع من البكتيريا مشكلة كبيرة في جميع أنحاء العالم مما يتسبب بالعديد من الإستشفاءات (إقامة المريض في المستشفيات) والوفيات.  وهذا ما يجعلنا سعداء حقًا لأن نكون قادرين على أن نقدم  معرفة جديدة يمكن استخدامها لمحاربة هذه البكتيريا ، كما تقول نينا مولين هايلاند-كروغسبو.

ومع ذلك ، تؤكد الباحثة أن الأمر يحتاج الى وقت طويل لهذه المعرفة الجديدة حتى تفضي إلى علاج أفضل.  والخطوة التالية هي البحث في كيف تؤثر على إشارات التواصل والإنذار عند البكتيريا.

“هذا يمهد الطريق لاستخدام أدوية في محاولة لمنع هذه البكتيريا من إرسال إشارة التحذير في المقام الأول.  وكبديل لذلك، يمكنك تصميم مواد قد تمنع من تلقي الإشارة من قبل البكتيريا الأخرى ، وهذا يمكن أن يجعل العلاج بالمضادات الحيوية أو العاثيات فعالاً أكثر ” ، كما تستنج  نينا مولين هايلاند-كروغسبو. Nina Molin Høyland-Kroghsbo.

مصادر من داخل وخارج النص:
١-https://ar.m.wikipedia.org/wiki/زائفة_زنجارية
٢-https://ar.m.wikipedia.org/wiki/عاثية
٣-https://ar.m.wikipedia.org/wiki/عاثية
٤-https://jb.asm.org/content/201/23/e00383-19
٥- https://www.who.int/ar/news-room/detail/30-05-1438-who-publishes-list-of-bacteria-for-which-new-antibiotics-are-urgently-needed

المصدر الرئيسي:
Dangerous Bacteria Communicate to Avoid Antibiotics
22 November 2019
https://healthsciences.ku.dk/newsfaculty-news/2019/11/dangerous-bacteria-communicate-to-avoid-antibiotics/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.