الإثنين , أغسطس 26 2019

كيف تساعد طفلك على الوصول الى النجاح الأكاديمي من خلال بناء معرفة القراءة – ترجمة عدنان أحمد الحاجي

How To Help Your Child Reach Academic Success by Building Literacy
Proven ways to help your child succeed in school
Dawn Bevier
كيف تساعد طفلك على الوصول الى النجاح الأكاديمي من خلال بناء معرفة القراءة
طرق مثبتة لتساعد طفلك على النجاح في المدرسة
بقلم داون بيڤر

كمعلم لغة إنجليزية ، يمكنني أن أقول لكم أنه لا يوجد شيء – ببساطة لا شيء – أكثر أهمية من القراءة مع أطفالك ، وجعل الكتب أو النصوص التي يرغبون فيها في متناول أيديهم ، وتشجيع حب القراءة في أسرتك.

في هذا العام فقط ، كمدرس له ٢٢ سنة في الصف العاشر في كلية فنون اللغة، مررت بواحدة من أكثر اللحظات المفجعة في حياتي المهنية.  كان لدي طالب مراهق كنت متاكداً  تقريبًا أنه لا يتمكن من القراءة. لقد إختبرت فرضيتي ، وبعناية صغت مواقف حيث طلبت منه قراءة هذا السؤال بصوت عالٍ أو إخباري عن الفكرة الرئيسية لهذه الفقرة من النص.  فقد إستطاع، في الواقع ، قراءة الكلمات.  لكنه لم يفهم المادة.

عندما تُرك الطلاب بمفردهم لقراءة الأسئلة والإجابة عليها ، فقد قام هذا الطالب مباشرة تقريبًا بعرض كوميدي لوحده.  لقد فعل أي شيء لم يتمكن منه من الجلوس بلا حراك  والقراءة ، والذي علمتُ فيما بعد أن الأمر بالنسبة اليه كان ميئوسًا منه – ببساطة لم يستطع فهم المادة.  بذل جهودا خفية لمعرفة الإجابات (بالغش) التي كان الطلاب الآخرون يكتبونها.  لو  أمسكت به مبكرًا بما يكفي لإيقاف ذلك الغش ، لجعلته يجلس جنب طاولتي – بجواري بالفعل.  وقال إنه يحتاج إلى مساعدة.  نعم ، هو يحتاجها  بالفعل.  كانت جهوده الأخيرة تتمثل في البقاء بجانبي حتى أسأله وأرشده حتى يقترب أكثر وأكثر الى الإجابة المقبولة.

مع وجود عشرين طالبًا آخرين في الفصل ، لم أستطع إعطاءه كل الإهتمام الذي يحتاجه.  كان علي ، في بعض الأحيان ، أن أتجنبه.  لو كنت أتمكن من الجلوس معه بمفردنا ، ومنحه وقتًا لقراءة المواد وتلخيصها وطرحها ، ربما كان سيتحسن.

هذه هي الحقائق المؤكدة عن التدريس في نظام تعليمي مزدحم حيث يأتي الأطفال إلى المدرسة وعندهم الكثير من أوجه القصور التعليمية.

ما الأخبار الجيدة؟  أنت ، بصفتك أحد الوالدين ، لديك بعض الوقت للعمل بشكل فردي مع طفلك.  بصفتي أب لطفلين ومعلم يبدو أن عبء العمل لا يمكن التغلب عليه ، أشاركك الإحباط بسبب جدولك الزمني المكتظ.  ومع ذلك ، فهذه مشكلة لا يمكنك الوثوق بالجهاز التعليمي ليحلها لك.

والخبر السار هو أن هناك طرقًا مثبتة يمكنك من خلالها تطوير قارئ وكاتب ومفكر وطالب يتمتع بإمكانيات كبيرة ليحقق النجاح في المدرسة وفي العالم المحيط به.  أعرفُ أن هذه الطرق تفيد  لأنني كأب ، إستخدمتها لتحسين مهارات القراءة لدى أطفالي.  كمدرس للغة الإنجليزية ، رأيت هذه الطرق تعمل عندما يستخدمها  أولياء أمور الطلاب.  وأنا أستخدم هذه الأساليب مع الطلاب في الفصل الدراسي لمساعدتهم على أن يصبحوا ضليعين في القراءة.

الهدف في هذه المرحلة هو أن تجعل القراءة تجربة إيجابية.  إقرأ, إقرأ, وإقرأ.  نعم ، إقرأ لإكتساب اللغة.  نعم ، إقرأ لزيادة إلمامهم  بالمفردات ، ولكن الأهم من ذلك ، إقرأ للمتعة.

أحد أفضل النصائح التي تلقيتها كمدرس هي أن العلاقات بين الأنشطة والخبرات مهمة.

 ما علاقة هذا بالقراءة لطفلك؟  إنه يتعلق بإنشاء علاقة إيجابية.  على سبيل المثال ، إذا شعر الطالب بالراحة في الفصل الدراسي الذي أقوم بالتدريس فيه  – إذا شعروا أنهم مقدرون ، وإذا كانوا يتطلعون إلى بيئة خالية  من إصذار أحكام مستندة الى معايير أخلاقية شخصية وطاقة صف دراسي / أو طاقة معلم إيجابية – فسيكونون أكثر تقبلاً لما يحدث داخل تلك البيئة.  الشيء نفسه ينطبق على القراءة.

لو قدمت القراءة كحدث مرتبط بالراحة أو السكينة أو حتى الإثارة ، فسوف يريد الطفل فعل المزيد منها.  ماذا بعد الإستحمام ، حيث يكون الطفل محضوناً بين ذراعي والديه والأنوار منخفضة ، وهو يؤرجحه جيئة وذهابا في ذلك الإيقاع المريح للغاية ، ويقرأ كتاب Goodnight Moon؟ (١)  ماذا عن الذهاب الى المكتبة يوم السبت ، وهو جالس في حضنك وهو يقرأ كتاب The Kissing Hand (كتاب امريكي مصور للأطفال ٢)، ربما حتى مع بسكويت الآيس كريم المخروطي بعد ذلك؟

يحب الأطفال في سنواتهم الأولى النظام ويتوقون الى الأمان ، ويمكن لهذه الطقوس أن تساعدهم على ربط القراءة بشيء ممتع ونافع.

إلى جانب إقامة علاقات إيجابية مع القراءة ، يصبح الأطفال متعلمي لغة ضليعين بشكل أكثر.  كلما زاد إلمام الأطفال باللغة ، كلما أصبحت تلك اللغة ملكة لديهم.  أظهرت الأبحاث التي أجراها دومينيك ماسارو ، أستاذ علم النفس بجامعة كاليفورنيا ، أن المفردات المستخدمة في كتب الصور للأطفال تحتوي على كلمات “نادرة” أكثر من الكلمات في الكلام العادي.

إلى جانب ممارسة القراءة الفعلية نفسها، ما هي الطرق الأخرى التي يمكن للوالدين من خلالها إعطاء أطفالهم خطوة أعلى على سلم معرفة القراءة؟

يستخدم موقع Reading Rockets (٣)، وهو عبارة عن مبادرة وطنية عامة تهدف إلى المساعدة في تحسين القراءة لدى لأطفال من جميع الأعمار ، وتُستخدم الأبحاث لتحليل التلازم بين الأفعال التي تحدث في حياة الأطفال من الولادة وحتى سن الخامسة وبين مهاراتهم المستقبلية في مجال القراءة.   المهارات التي تتنبأ بمعظم معدل القراءة العالي (٤) تم فيها التأكيد على اللغة الشفوية والرموز الأبجدية (الصوتيات وتهجئة الكلمات كما  يسمعها الأطفال، ٥) أن تكون له القدرة على قراءة المادة المطبوعة (فهم الرموز والأشياء المرئية).

اللغة الشفهية

تحدّث مع طفلك وتحدّث معه كثيرا.  لا تستخدم كلام الطفل في حديثك  – إستخدم اللغة التي تتحدث بها مع البالغين.  وتحدّث معه ، وعلى نفس القدر من الأهمية ، دعه يتحدّث معك.

رموز (الحروف) الأبجدية

إلعب ألعاباً أو إشتري الألعاب التي تنطوي على تعلم الحروف الأبجدية.  تدرب على مساعدة الطفل على ربط وقول (تذكر: اللغة الشفهية) الأصوات التي يصدرها كل حرف.  حتى دعهم “يخمنوا” كيف يقومون بتهجئة الكلمات من الأصوات / الحروف التي يعرفونها.

طباعة بصرية (وهذه هي نوع من التصميم الغرافيكي، ٦، ٧)

التعرف على الأشياء يبني المعرفة الأساسية.  كلما زادت معرفة الطفل بمحيطه (بعالمه) والأشياء الموجودة فيه ، زادت قدرته على تكوين إرتباطات فيما بينها في قراءته وعلى معرفة الكلمات ، حتى لو كانت الطريقة الصوتية لا تفيد دائمًا بذاتها.

شيء آخر: الممارسة 

كمدرس ، أرى نقطة ضعف رئيسية في القراء الذين لديهم صعوبات في القراءة: هي المعرفة الأساسية.  لو أن الطفل محجوب أو لم يتعرض الى مجموعة متنوعة من التجارب في المحيط ، فسيكون مباشرة في وضع غير مؤات عندما يتعلق الأمر بفهم النص المكتوب.

لماذا ؟  لو كنت تقرأ عن كلب ما ، على سبيل المثال ، ولم تر قط كلباُ واحداً ، فليس لديك معلومات كافية للقيام بالعديد من الأشياء التي يقوم بها القراء الناجحون: إستنباط أحداث من القصة أو تصورها أو عمل توقعات.

إصطحب أطفالك إلى أماكن يتعرضون فيها لأشياء جديدة ومختلفة: حديقة الحيوان والمتاحف والمهرجانات والمشي في الطبيعة وما إلى ذلك. إلى جانب بناء ذكريات حلوة تدوم مدى الحياة ، فأنت تملأ أدمغتهم الصغيرة بالمعلومات. وستساعدهم هذه المعلومات في عمل إرتباطات بالأشياء والأشخاص الذين سيقرأون عنها/عنهم لاحقًا في التعليم الرسمي.

الخطوة الثانية: سنوات معرفة القراءة والكتابة المبكرة

مع تقدم طفلك في السن ، تابع الخطوات التي طبقتها في سنوات ما قبل القراءة.  إهتم بأن تستمر في خلق تجربة قراءة إيجابية والتمرين على الإستماع للكلمات والتلفظ بها وبناء الوعي الصوتي وتوسيع نطاق المعرفة الأساسية من خلال التعرض للمحيط.

ومع ذلك ، بمجرد أن يتعلم الأطفال إستراتيجيات القراءة في المدرسة ، فإن العملية تتطلب مستوى آخر من مشاركة الوالدين.

عندما يبدأ الأطفال في تعلم القراءة ، فإن العملية تتطلب التمرين للوصول إلى الإتقان.  يتعلم الأطفال في هذه المرحلة نطق الكلمات.  هذه هي أسس الصوتيات.  بمجرد أن تصبح هذه العمليات تلقائية ،  الوظيفة الثانوية للفهم يمكن أن تأخذ مكانها .  إذا كانت عملية فك شفرة الكلمات (٨) شاقة للغاية بالنسبة للقارئ الشاب ، فإنه سيعاني من فهمها.  كيف تساعده؟  مرة أخرى: إقرأ وإقرأ وإقرأ له.

ربما في هذا الوقت إجعل طفلك يقرأ لك الكتب التي في مستوى قراءته.  ساعده على نطق وفك شفرة الكلمات (انظر التعريف في ٨) التي لا يتمكن من نطقها أو فهمها في البداية.  إقرأ أيضًا لطفلك، بعناية، تلفظ وانطق بأنماط أصوات الكلمات.  إستمر في إستكمالها باستخدام بطاقات تعليمية صوتية أو الألعاب على الإنترنت لمساعدة طفلك على إنشاء تركيب بين الصوت والكلمة.

 إضافة طبقة ثانية من التركيز: الإستيعاب

تذكر قصتي أعلاه بخصوص الطالب الذي لم يستطع القراءة؟  تذكر أني قلت لك أنه يتمكن من أن ينطق الكثير من الكلمات؟  هذه القدرة لا تكفي لإتقان القراءة، وهذه هي الخطوة الأولى التي يتعثر فيها العديد من الأطفال.  فهم يبذلون الكثير من الطاقة لفك تشفير الكلمات (٨) مما يساعد على  تضييع الرسالة (الهدف) في هذه العملية.

تأكد من أن طفلك ليس قادرًا على نطق الكلمات فحسب ، بل إنه يستطيع أن يتذكر أيضًا قليلاً من المعلومات.

الإستفسار  من أجل الإستيعاب 

بمجرد أن يبدأ الطفل في القراءة ، خذ في الإعتبار الإشتراك في مطبوعات موجهة نحو القراء الشباب.  أعلم أنه عندما كنتُ طفلاً ، أشعر بالإثارة والسعادة عندما أجد عدداً جديد من مجلة هايلايت Highlights magazine للأطفال في صندوق بريدي.  في الوقت الحاضر ، هناك العديد من المجلات التي تلبي إحتياجات المتعلمين الصغار (بالمناسبة ، لا تزال مجلة Highlights تصدر الى الآن ، وهي رائعة).  هناك مطبوعات مثل برينسبيس Brainspace ، مجلة تفاعلية جذابة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ٨-١٤ سنة، و مجلة ناشيونال جيوغرافيك ليتيل كيدس National Geographic Little Kids للأعمار من ٣ إلى ٦ سنوات ، ومجلة ناشونال جيوغرافيك كيدس National Geographic Kids للأعمار من ٦ إلى ٩ سنوات.  هذه المطبوعات تدمج الأنشطة الترفيهية كالألعاب بالجوانب المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا في العالم الحقيقي.

إجعل وصول المجلة اليك حدثًا كبيرًا ؛ الجلوس مع طفلك وقراءة وطرح الأسئلة ، واستكشاف الإرتباطات (ما بين الأشياء).  أولاً وقبل كل شيء ، إسمح لإهتمامات طفلك أن تكون هي الموجهة لإختياراتك لمواد القراءة.  لو كان الطفل مهتماً  بالطائرات؟  إقرأ مقالاً عن اميليا إيرهارت Amelia Earhart (٩).  إذا كانت مهتمة بالطبخ؟  إقرأ لها وصفات الطبخ وقوما بتحضيرها معاً.  مرة أخرى ، في كل مرة تربط بين الكلمة المكتوبة واهتمامات الطفل ، تصبح القراءة مغرية ومهمة.

إسأله عما حدث في النص المكتوب.  مارس عادة القراءة والتساؤل/ الإستفسار كوظيفة مشتركة بينكما.  بشكل دوري ، وانت  تقرأ ، إسأل طفلك بإستخدام ال “5 W’s” (لماذا/ماذا/من/متى/أين) كالتالي:

 من هو الذي في القصة؟

 ماذا يفعلون؟

 متى يفعلون ذلك؟

 أين هم؟

 لماذا يفعلون ما يفعلونه؟

 كيف فعلوا ذلك؟

 هذه هي المؤشرات الأساسية للفهم (الإيستعاب)العام.

بينما يتقدم القراء في مهارة القراءة ، يجب أن يبدأوا في تجاوز أسئلة الإيستعاب الأولية هذه والقيام بأشياء مثل إستنباط (تخمينات مستنيرة (مستندة إلى أدلة في القصة) ، وتصور الأحداث في القصة ، ووضع توقعات حول الأحداث المستقبلية في القصة ، وربط العناصر في القصة بحياتهم الخاصة.

اطلب من طفلك القيام بهذه الأشياء في نقاط مختلفة من القصة.

الخطوة الثالثة: سنوات الدراسة المتوسطة وما بعدها

مع تقدم طفلك في السن وشقه الطريق خلال سنوات العمر المدرسي ، يمكن أن تصبح التوقعات أعلى وأعلى لجدارة القراءة.  الإفتراض هو أنه من خلال التعرض المستمر للقراءة ، سواء في المدرسة أو في المنزل ، فإن قدرة الطفل على التعامل مع النصوص المعقدة تنمو كذلك.  بالطبع ، إذا لم تتقدم مهارات الإستيعاب الأساسية للطفل ، إذاً عمليات القراءة الأكثر تفصيلاً كالإستنتاج والتحليل والتقييم لأشياء كغرض المؤلف لن تحدث.  كيف يمكن للوالدين أن يساعدوا في ذلك؟

راقب

في بداية العام ، إسأل معلم طفلك عن قائمة النصوص المهمة التي سيدرسها الصف.  إن أمكن ، إقرأ هذه النصوص قبل طفلك أو مع طفلك.

مقطع و “إيستعاب”

خلال هذه السنوات ، المادة الدراسية الأساسية السائدة تركز على النصوص المعلوماتية ، لذلك بالإضافة إلى قراءة كتب الخيال ، من المحتمل أن يقرأ طفلك وثائق تاريخية وتقارير مختبرية علمية وما إلى ذلك.

قد تكون هذه المستندات صعبة ، لذلك إستراتيجية القراءة الجيدة تدعى “التجزئة chunking” مفيدة. وهذا يشمل فصل المواد إلى أجزاء صغيرة ثم التأكد من إستيعابها بشكل كافي قبل الإنتقال إلى الجزء التالي من المادة.  من خلال سؤال طفلك بعد كل “مقطع” ، سيتمكن من فعل ما أسميه “بالإيستعاب downloading” ، مما يعني أنه “يستوعب” مقاطع صغيرة من النص قبل التقدم إلى المقطع التالي من المعلومات.

يمكن أن تكون كتابة المعلومات المستوعبة في هذه المرحلة مفيدة للغاية.

الخلاصة

هناك العديد من الطرق التي يمكن للطفل أن ينجح بها في هذا العالم ، ولكن القليل منها يمكن أن يتحقق بدون الحاجة الى  مهارات قراءة  أساسية.  الشبكة  العنكبوتية نفسها توفر العديد من الموارد للوالدين المهتمين الذين يرغبون في مساعدة أطفالهم على تطوير هذه القدرة التي لا غنى عنها ؛  بالإضافة إلى ذلك ، يمكن لمعلم الطفل عادةً أن يقدم أو يوصي بمصادر  لمساعدة الوالدين في تتبع (مراقبة) معرفة  أطفالهم بالقراءة .

الشيء المهم هو أن يتم معالجة نقاط الضعف في هذا المجال قبل أن تشكل مخاطر هائلة على النجاح الأكاديمي والمستقبلي لطفلك.

يوضح الروائي والشاعر أبيرغاني (١٠) قوة القدرة العميقة للقراءة على التأثير على الشخص: “عندما يدخل القارئ صفحات كتاب الشعر ، فإنه يدخل  إلى عالم تتحول فيه أحلام الماضي إلى معرفة قابلة للتطبيق على الحاضر ، وحيث تشكل الرؤى الحاضر إلى إمكانيات غير عادية للمستقبل “.

إمنح طفلك هدية المعرفة التي تستمر معه مدى الحياة.  إمنح طفلك هدية الإمكانيات التي يمكن أن توفرها فقط صفحات الكتاب.  لو قمت بذلك ، فإن المستقبل سيكون له متاحاً ، والنجوم ليست نهاية رحلته – بل إنها مجرد بداية.

تعريفات ومصادر من خارج وداخل النص:
١-https://en.m.wikipedia.org/wiki/Goodnight_Moon
٢-https://en.m.wikipedia.org/wiki/The_Kissing_Hand
٣-https://www.readingrockets.org/about
٤-تعريف: يشير معدل الإلمام العالي بالقراءة والكتابة (أو معدل الأمية المنخفض) إلى وجود نظام تعليمي أولي فعال و / أو برامج لمحو الأمية تمكن نسبة كبيرة من السكان من إكتساب القدرة على إستخدام الكلمة المكتوبة (وإجراء حسابات بسيطة) في الحياة اليومية ترجمناه من نص ورد على هذا الرابط: http://uis.unesco.org/en/glossary-term/literacy-rate
٥-https://en.m.wikipedia.org/wiki/Inventive_spelling
٦-https://en.m.wikipedia.org/wiki/Print_design
٧-https://ar.m.wikipedia.org/wiki/تصميم_الجرافيك
٨- تعريف: فك شفرة الكلمات Word Decoding :فك تشفير الكلمة وتشفير الصوت هو القدرة على تطبيق معرفتك بالعلاقات بين الحروف والصوت ، بما في ذلك معرفة أنماط الحروف ، على نطق الكلمات المكتوبة بشكل صحيح. ترجمناه من نص ورد على هذا العنوان :https://www.readingrockets.org/helping/target/phonics
.٩-https://airandspace.si.edu/collection-objects/lockheed-vega-5b-amelia-earhart
١٠-https://en.m.wikipedia.org/wiki/Aberjhani
المصدر الرئيسي:
How To Help Your Child Reach Academic Success by Building Literacy
Proven ways to help your child succeed in school
Dawn Bevier
Jul 4، 2019
https://medium.com/better-humans/how-to-help-your-child-reach-academic-success-by-building-literacy-730d256259c4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *