الجمعة , نوفمبر 22 2019

الفنان عبد الكريم الرامس

كم بين ذاكرةِ التّهيامِ

موعدُها ..

يشي برقصٍ شهي..

طاب موردُها

@@@

تسرّب الخلقُ من

ثقبِ الندى ولهًا

وغار من أمْسها – يا حُسنها –

غدُها

@@@

هي القطيفُ على ثغرِ الهوى

نغمٌ ..

كم لوّحت لإبتكارِ المنتهى

يدُها!!

من ديوان من ورق الجنة للشاعر علي مكي الشيخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *