الثلاثاء , يونيو 25 2019

ماهو العمر المناسب للإنجاب – ترجمة عدنان أحمد الحاجي

على مدى العقود الثلاثة الماضية ، كانت هناك زيادة مطردة في متوسط عمر الوالدين. التقدم في علم الخصوبة يعني أن الناس يمكنهم ، حرفياً ، تجميد بويضاتهم أو حيواناتهم المنوية وتأخير بدء الوالدية. العديد من الشركات الكبرى ، مثل أبل Apple وفيسبوك Facebook و غوغل Google ، تقدم الآن تجميد البويضات لموظفيها كجزء من حزمة الرعاية الصحية. تأجيل إنجاب طفل لم يكن أبداً أسهل أو أكثر قبولاً من الناحية الإجتماعية. لكن هل هذا شيء جيد؟

هناك ثلاثة أشياء لابد أن تؤخذ في الإعتبار. هل سيكون طفلك بصحة جيدة؟ هل ستحملين؟ كم التكلفة؟

لدى الوالدين التزام أخلاقي لإعطاء أبنائهم أفضل بداية في الحياة. ولكن الأطفال الذين يولدون لأمهات فوق سن ٣٥ سنة (١) ولآباء تزيد أعمارهم عن ٤٥ سنة (٢) سيكونون أكثر عرضة للإضطرابات الجينية والنمائية العصبية ، مثل الفصام والتوحد ، الأمر الذي يمكن أن يؤثر جدلياً على جودة حياة الطفل.

دقات الساعة البايلوجية: عمر الأم المتقدم – للأمهات اللاتي يزيد أعمارهن على ٣٥ سنة فإن خطر الإصابة بعيوب كروموسومية كالتثلث الكروموسوي ٢١ والتثلث الكرموسومي ١٨ والتثلث الكرموسومي ١٣ يرتفع بمعدل أسي؛ المصدر شارلوط ولكر

كما أن الوالدين الأكبر سنا يحتاجان على الأرجح إلى الإنجاب بمساعدة طبية ، مثل الإخصاب خارج الجسم  –  التلقيح الإصطناعي – IVF ، المقترن بأطفال خدج أو ذوي وزن منخفض عندما يولدون . الأطفال الذين يولدون عن طريق التلقيح الإصطناعي هم أيضا في مستوى خطر أعلى للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والإستقلاب في وقت لاحق من الحياة (٣).

إذا قام الوالدان المتوقعان (المستقبلان) بتجميد بويضاتهم أو حيواناتهم المنوية عندما يكونان أصغر سنا ، يمكنهم تقليل بعض المخاطر المرتبطة بالعمر ولكن ليس تلك الناجمة عن التلقيح الإصطناعي. طريقة الإخصاب في التلقيح الإصطناعي مع البويضات  المجمدة هو حقن الحيوانات المنوية داخل الهيولى intracytoplasmic واختصاراً تعرف ب  ICSI، حيث يتم حقن الحيوانات المنوية داخل البويضة ICSI . يمكن أن يزيد أيضا من خطر حدوث تشوهات خلقية عند الأطفال (٤). يُعد استخدام ال ICSI  أكثر شيوعًا أيضًا عند الرجال الأكبر سنًا حيث تكون حركة الحيوانات المنوية ضعيفة (٥). مرة أخرى ، ليست أفضل بداية في الحياة.

لقد قررت الانتظار – (عدم الإنجاب الآن) 

لو  لم ترد الإنتظار لإنجاب أطفال ، فأنت لست وحدك.

معظم الأزواج سينجحون في الحمل بعد المحاولة لمدة عام. على الرغم من أن زوجين (زوج وزوجة) من كل سبعة أزواج يواجهان  صعوبة في الحمل (٦) – والعمر لاعب كبير في هذا.  امرأة من كل ست نساء تتراوح أعمارهن بين ٣٥ و ٣٩ سنة لن يحملن بعد عام واحد. إذا كان أعمار شركاء حياتهن  أكثر من ٤٠ عاماً، فإن هذا سينخفض إلى أكثر من واحدة من كل أربع نساء.

التلقيح الإصطناعي ينطر اليه كطريقة للحماية من فشل الحمل ، ولكن نجاحه يخضع أيضًا للعمر. بالنسبة للمرأة التي تستخدم بويضاتها ، فإن نجاح التلقيح الإصطناعي بعد عمر يزيد عن ٤٠ سنة هو  أقل من ١٠٪.

مخاطر تأخير الإنجاب تم محاكاتها بالنمذجة الحاسوبية (٧). لو تأخرت إمرأة تبلغ من العمر ٣٠ عامًا في محاولة إنجابها طفلاً من سن ٣٠ إلى ٣٥ ، فإن فرصها في الحمل تنخفض بنسبة ٩٪ ، ولكن التلقيح الإصطناعي سيعوض فقط ٤٪.

وإذا أردت تجميد البويضات ، عظيم. ما عدا النساء اللاتي تنتج بويضات أقل (“خلايا بويضية”oocytes) مع تقدمهن في العمر ، لذلك قد تحتاج النساء الأكبر سنا إلى مزيد من جولات التحفيز لتخزين ثمانية إلى عشرة بويضات لازمة للحصول على فرصة معقولة لولادة ناجحة – وهذا يمكن أن يكون مكلفًا للغاية.

كم سيكلفك؟

على الرغم من أن عمليات التلقيح الإصطناعي مكلفة ، إلا أن هناك تكاليف أخرى غير مباشرة مهمة للحمل بطفل.

التصاعد في العمر (الإنجابي) : العمر المتوسط للأمهات والأباء . اللون الأخضر للملكة المتحدة واللون الأحمر للولايات المتحدة

وكثيراً ما يُستشهد ب “غرم راتب الأمومة ” في المناقشات الإقتصادية بشأن تأثير الأمومة على وظائف المرأة. إنها خسارة الدخل الذي تتعرض لها النساء عندما ينتقلن إلى وظيفة غير مدفوعة الأجر (تربية أطفالهن)  لفترة من الزمن. هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن المرأة يمكن أن يكون دخلها  أكثر من خلال تأخيرها للأمومة من أوائل عشريناتها إلى أوائل ثلاثيناتها (٨).

خلاصة القول ، لو كنت تأخذين اجازة لبعض الوقت لتكوين  عائلة سيكون هناك انخفاض في الدخل.

متى تبدأ؟

البيانات العلمية واضحة. إن العمر “الصحيح” المتمثل في إنجاب طفل وفقاً لساعتك البيولوجية أقل من ٣٥ سنة للنساء وأقل من ٤٠ سنة للرجال (٩).

أكثر من ٧٥٪ من الشباب يقللون من شأن تأثير العمر على خصوبة الذكور والإناث (١٠) – ولكن ٢٧٪ فقط من الأطباء يناقشون هذا الأمر مع المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين ١٨-٣٤ سنة والذين يرغبون في تأخير الإنجاب لأسباب إجتماعية (١١). يجب أن يكون هناك وعي أكبر بمخاطر تأخير تنظيم الأسرة ، ويجب أن يلعب أطباء الأسرة دوراً أكثر نشاطاً في هذا الأمر.

لذا ، في النهاية ، لو  كنت ترغب في إنجاب طفل ، قد يكون السن المناسب أسرع مما كنت تعتقد.

مصادر من داخل التص:

١- https://www.ncbi.nlm.nih.gov/m/pubmed/15863534/

٢-https://www.nature.com/articles/tp2016294

٣-https://academic.oup.com/humupd/article/19/3/232/727781/The-longerterm-health-outcomes-for-children-born

٤-https://www.nejm.org/doi/full/10.1056/nejmoa1008095

٥-https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S1568163714001226?via%3Dihub

٦-https://www.nhs.uk/conditions/infertility/

٧-https://doi.org/10.1093/humrep/deh304

٨-https://doi.org/10.1007/s00148-009-0296-x

٩-https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1215541/

١٠-https://doi.org/10.1080/14647273.2018.1482569

١١-https://link.springer.com/article/10.1007%2Fs10815-018-1273-7

المصدر الرئيسي:

?What is the ‘right’ age to have a child
November 17, 2018
https://theconversation.com/what-is-the-right-age-to-have-a-child-106951?utm_medium=email&utm_campaign=Latest%20from%20The%20Conversation%20for%20November%2030%202018%20-%201175010663&utm_content=Latest%20from%20The%20Conversation%20for%20November%2030%202018%20-%201175010663+Version+B+CID_9ee05c1c29ab33dc414859a0ebab1dad&utm_source=campaign_monitor_us&utm_term=What%20is%20the%20right%20age%20to%20have%20a%20child

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *